أخر المستجدات :

وزير الخارجية: التواصل بدأ مع الوسيط الأميركي

وزير الخارجية: التواصل بدأ مع الوسيط الأميركي
0 التعليقات, 06/06/2022, بواسطة : , في أخبار لبنان

استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة بطريرك السريان الكاثوليك إغناطيوس يوسف الثالث يونان الذي قال بعد اللقاء: “التقينا دولة الرئيس نبيه بري وتمنينا له البركة والنجاح وتقدمنا له بالتهنئة بقبوله التفويض من قبل النواب لمتابعة دفة الحكم بحكمة وبالحوار وقبول الجميع مهما تعددت انتماءاتهم الحزبية والطائفية”.
اضاف: “نشكر دولته على قبول هذا التوكيل في متابعة خدمة لبنان والعمل من اجل انقاذه من هذه الازمة المخيفة وندعو الله ألا يجعل من هذا البلد يعاني ما عانينا منه في العراق وسوريا. دعونا له بالخير والتوفيق والعافية”.

واستقبل بري السفير الصيني في لبنان تشيان مينجيان الذي سلمه رسالة تهنئة من رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب لجمهورية الصين الشعبية لي تشان شو، جاء فيها: “تلقينا بسرور نبأ اعادة انتخاب دولتكم لرئاسة مجلس النواب ويطيب لي بهذه المناسبة ان اقدم لكم التهاني الحارة وانني مستعد للعمل معكم لتعزيز التواصل والتعاون الودي بين المجلس الوطني لنواب الشعب لجمهورية الصين الشعبية ومجلس النواب اللبناني لتوطيد الصداقة بين شعبي البلدين وتطوير التعاون الودي بين البلدين في مختلف المجالات”.

كما التقى رئيس المجلس سفير بنغلادش اللواء جهانغير المستهيدور الرحمان حيث جرى عرض للاوضاع العامة والعلاقات الثنائية بين البلدين .

واستقبل بري وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الاعمال عبد الله بو حبيب وعرض معه للاوضاع العامة والمستجدات السياسية.

وقال بو حبيب بعد اللقاء:” من دون شك، ان مجيء السفينة اليونانية الى حقل كاريش يمثل تحديا قويا لنا خاصة انه لا ترسيم للحدود بعد وليس معلوما اذا ما كان الحفر هو في الحدود الفلسطينية المحتلة أو في الحدود اللبنانية المختلف عليها. لذلك سبب الفوضى هذه أن الوسيط الاميركي لا يأتي واذا ما اراد الاميركيون ان يكونوا وسطاء، فعلى الوسيط الاميركي ان يكون هنا، ويجب ان يأتي ويقوم بزيارات مكوكية من أجل التوصل الى إتفاق ومن ثم كل واحد يعرف اين هي حدوده وكل واحد يعمل ضمن هذه الحدود”.

وعن موعد زيارة هوكشتين أجاب بو حبيب: “لم اتبلغ بموعد الزيارة”.

وعما اذا كان هناك من خطوات لبنانية يجب ان تتخذ لوقف الاحتلال عند حده، أجاب بو حبيب:”لا نريد ان نعمل حربا والسفينة لا تعني انه بات لديهم الحق لكن هناك فوضى في المنطقة وفي لبنان وهي غير مقبولة وخلال هذين اليومين يجب ان نعرف ماذا سيفعل الاميركيون”.

ونفى الوزير بو حبيب “ان يكون لبنان قد قدم ضمانات للشركة اليونانية”. وعن توقيع المرسوم 6433 والعوائق التي تحول دون التوقيع طالما هناك اجماع وطني على ذلك، قال بو حبيب: “وزارة الخارجية ليس لديها مهندسون. الاتفاق يجب ان يكون بين الرؤساء الثلاثة والتواصل قد بدأ مع الوسيط الاميركي”.

على صعيد آخر، ولمناسبة انتخابه رئيسا للمجلس النيابي لولاية جديدة تلقى بري برقية تهنئة من رئيس الوزراء العراقي السابق الدكتور عادل عبد المهدي.

Google Buzz

حول admin

أضف تعليق !

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: