أخر المستجدات :

شربل يُفنِّد أسباب تدني نِسب الإقتراع….هذا ما فعلته الثورة!

شربل يُفنِّد أسباب تدني نِسب الإقتراع….هذا ما فعلته الثورة!
0 التعليقات, 16/05/2022, بواسطة : , في اخبار سياسية

ليبانون ديبايت

كثُرت التحليلات مع إقفال صناديق الإقتراع للإنتخابات النيابية 2022 ومع صدور النتائج الأولية للإنتخابات، وفيما كان اللبنانيون ينتظرون أنْ يكون التغيير هو الفائز الأكبر لا سي!ما مع اتجاه مزاج الشعب بإتجاه التغيير الا ان تشرذم هذه القوى اسقط الحلم الكبير.

ويَصف الوزير السابق مروان شربل في حديثٍ لـ”ليبانون ديبايت”، “الانتخابات بالمقبولة من الناحية الأمنية رغم بعض الاشكالات، ووزارة الداخلية كانت جاهزة إلى هذه الإنتخابات لكنّ كان هناك بعض الأخطاء التي كان يجب إستدراكها، لكن المهم أنّ الإنتخابات جرت رغم محاولة التشويه الذي تعرّضت له والتشكيك بإمكانية إجرائها.

وإذْ إعتبر أنّ نسبة الإقتراع مقبولة إلّا أنّه كان من المُفترض أن تكون النسبة الاعلى معللاً أسباب عدم حماسة اللبنانيين للإنتخابات بالأسباب التالية:
-الطائفة السنية لم تتحمس كثيراً وتذهب للاقتراع
-البعض لم يذهب بسبب غلاء مادة البنزين والذي جعل نسبة الاقتراع تتراجع، مع العلم ان البعض اخذ بونات بنزين من الاكينات الانتخابية .
-كثير من اللبنانيين لم يذهبوا للاقتراع لأنهم كانوا يعولون على الثورة التي اظرت في ترشيحاتها تشرذماً ولم تستطع ان توحد جهودها مما دفع الناس للإنكفاء عن الاقتراع ، فأثر الثوار بتشرذمهم على نسب التصويت.

ولا يَدخل الوزير شربل في “تفاصيل النتائج لأنّه وفق السوابق في الإنتخابات فإن الأرقام قد تتغيّر حتى الصباح، لذلك من الأفضل إنتظار النتيجة”.
وعن الخروقات التي بدأ الحديث عنها لا سيّما في الجنوب والهرمل، تمنّى لو “كان الخرق في جميع الطوائف وليس في طوائف مُحدّدة”، عازياً “السبب لشدّ العصب الطائفي وقصور قوى التغيير وعدم إستغلالها تغير مزاج الناس نحو التغيير المطلوب”

المصدر : “ليبانون ديبايت”

Google Buzz

حول admin

أضف تعليق !

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: