أخر المستجدات :

ميريام فارس تواجه مشاكل في مصر.. والسبب اعلان رمضان

ميريام فارس تواجه مشاكل في مصر.. والسبب اعلان رمضان
0 التعليقات, 16/04/2022, بواسطة : , في اخبار سياسية

تحتل الإعلانات الدعائية في كل عام مكاناً أساسياً في الموسم الرمضاني، وكل عام يزيد عدد الممثلين المشاركين في الإعلانات عن سابقه لدرجة جعلت تواجدهم أمر حتمي، وندرت الإعلانات التي تقدم وجوه جديدة، وعلى غرار ما يحدث كل عام تشهد الإعلانات جدلاً، لدرجة إيقاف بعضها.

وهذا العام أثارت بعض الشركات غضب العديد من المتابعين على مواقع التواصل الإجتماعي منذ الأيام الأولى لشهر رمضان، وتوجهت سهام الانتقاد والسخرية لعدد من هذه الإعلانات لأسباب متعددة، وهناك تحركات حدثت بالفعل، وتم وقف بعض الإعلانات، وأخرى واجهت حذف لمشاهد بها، وأخرى تم إضافة مشاهد لها، وسنستعرض أبرز الإعلانات الرمضانية التي واجهت إنتقادات في الموسم الجاري، وما حل بها من عقاب.

كانت أولى تلك الأزمات بطلتها ميريام فارس حيث تم توجيه انتقادات كبيرة لها بسبب الملابس الجريئة التي أرتدتها والرقصات التي قدمتها، والتي أعتبرها العديد من المتابعون خارج الإطار الترويجي لفكرة الإعلان، وكان ذلك خلال إعلان “لسه حالة حلوة”، المنسوب لإحدى الشركات العقارية والتي شاركها في الغناء كلا من أبو وأحمد حاتم.

واجه إعلان اللبنانية ميريام فارس تعليقات كثيرة وأراء مختلفة من رواد مواقع التواصل الإجتماعي، أبرزها تعليقاً يتهم مريام بـ”إفساد صيام 100 مليون صائم في مصر”، وأعترض آخرون على ظهورها في شهر رمضان نهائياً، وبسبب هذه التعليقات قامت الشركة العقارية التي أطلقتِ الإعلان بتلبية طلب المشاهدين، وبالفعل حذفت المشهد الذي أثار الجدل، والجدير بالذكر أن تلك الأزمة لم تكن الأولى بالنسبة لميريام، فقد حدث نفس الأمر العام الماضي مع نفس الشركة، والتي قامت أيضاً بحذف بعض المشاهد من الإعلان بعد التعرض للإنتقاد الجماهيري.

الأزمة الثانية كانت بطلها إعلان لشركة ملابس داخلية شهير بسبب وجود مشهد به شاب يرتدي ملابس داخلية ممزقة مما يجعل الطبيب يرفض الكشف عليه بسبب ملابسه، حيث أعتبره البعض نوع من “السخرية المبتذلة”، وأثار الإعلان غضباً واسعاً على مواقع التواصل الإجتماعي، مما دفع نقابة الأطباء إلى إصدار بيان تدين فيه الإعلان، حيث أكدت أن الإعلان يسيء إلى الطبيب والتمريض والفريق الطبي.

ولم يقتصر الغضب على المتابعين أو نقابة الأطباء فقط، بل أنتقد عميد معهد القلب الأسبق، الإعلان ووصفه بـ”المستفز”، قائلاً عبر حسابه على موقع “فيس بوك”: “مفيش دكتور بيتريق على ملابس عيان مهما كانت بسيطة أو ممزقة.. ماتزعلوش”، ودفع ذلك الغضب المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، للإستجابة إلى طلب نقابة الأطباء، وإعلان إيقاف عرضه على شاشات التلفزيون، بعد أن طالبت النقابة بإيقافه وعدم ظهوره مرة أخرى، ومحاسبة المسئولين عنه.
نقابة الأطباء تقدمت بالشكر للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، بسبب إيقاف هذا الإعلان، وسرعة الإستجابة بوقف إذاعته، وأشارت إلى أن النقابة تنتظر التحقيق مع المسئولين عن الإعلان ومحاسبتهم.

Google Buzz
الكلمات الدلالية:
ميريام فارس

حول admin

أضف تعليق !

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: