أخر المستجدات :

التسمم الغذائي.. أعراضه وطرق الوقاية

التسمم الغذائي.. أعراضه وطرق الوقاية
0 التعليقات, 19/02/2022, بواسطة : , في أخبار صحية

يحدث التسمم الغذائي عندما تتناول عدد من الأطعمة أو المشروبات الملوثة بالبكتيريا الضارة أو الفيروسات أو الطفيليات وغالبًا ما تحدث بسبب البكتيريا، مثل الإشريكية القولونية، فعندما تغزو هذه البكتيريا الجهاز الهضمي، تطلق السموم ويكتشف الجسم هذا في غضون دقائق إلى ساعات ويستجيب بفعل ما في وسعه لتخليص الجهاز الهضمي من هذه السموم، وفقا لما نشره موقع ” eatthis”.

كيف يحدث التسمم الغذائي؟

يحدث التسمم الغذائي بشكل شائع بسبب الطعام الملوث، ويمكن أن يتلوث الطعام في أي مرحلة من عملية التحضير، كثيرًا ما نسمع عن تسمم غذائي متعلق بمنتجات حيوانية مثل الدجاج عندما يتم طهيه جيدًا، يمكن أن تحمل لحوم الحيوانات وبيضها بكتيريا ضارة ، كما يمكن أن تصاب بالتسمم الغذائي من المنتجات الأخرى ، بما في ذلك الأطعمة التي انتهت صلاحيتها والفواكه والخضراوات الطازجة غير المغسولة .

كم من الوقت تستغرق ظهور علامات التسمم الغذائي؟

تظهر معظم حالات التسمم الغذائي بسرعة كبيرة، حيث يشعر بعض الأشخاص بالتوعك فور تناول الطعام، في حين قد تظهر الأعراض لدى البعض الآخر في غضون ساعة أو ساعتين، اعتمادًا على نوع البكتيريا أو الفيروس أو الطفيلي ، قد تظهر في غضون أيام قليلة ، تظهر الأعراض بسرعة كبيرة بسبب من معدل انتقال الطعام عبر القناة الهضمية، ولكن إذا أصبت بفيروس مثل التهاب الكبد A ، فقد لا تظهر الأعراض لمدة شهر أو أكثر.

ما هي أعراض التسمم الغذائي؟

أي شخص أصيب بتسمم غذائي سيتذكر جيدًا الأعراض المصاحبة لهذا المرض قصير الأمد والتى قد تشمل، الغثيان والقيء والإسهال وتقلصات البطن والانتفاخ والحمى كلها أمور شائعة في حالات التسمم الغذائي، أحيانًا الناس قد يصاب بالإسهال الدموي، يبذل الجسم كل ما في وسعه لتخليص نفسه هجوم البكتيريا.

ما هو علاج التسمم الغذائي؟

علاج التسمم الغذائي يعتمد على السبب والشدة، فقد تزول معظم حالات التسمم الغذائي من تلقاء نفسها مع الكثير من الرعاية الداعمة مثل الترطيب واستبدال العناصر الغذائية، يمحو الجسم عمومًا البكتيريا الشائعة الالتهابات ويمكن أن يتعافى في غضون أيام قليلة.

في حالات التسمم الغذائي الشديدة، قد يعاني الأشخاص من الجفاف وقد يحتاجون إلى الرعاية الصحية، وقد يتناول بعض الأشخاص المضادات الحيوية في بداية ظهور الأعراض، إذا لم يكن لديك إسهال دموي ، يمكنك تناول بعض الأدوية المضادة للإسهال، ولكن تذكر أن الإسهال هو طريقة جسمك للتخلص من البكتيريا ، ما لم يكن الإسهال يجعلك مريضًا بشدة أو تصاب بالجفاف ، فمن الأفضل تركه يأخذ مجراه الطبيعي لبضعة أيام .

ما هي طرق الوقاية من التسمم الغذائي؟

أفضل طريقة للوقاية من التسمم الغذائي هي تناول طعام جيد التنظيف وجيد الطهي ومُعد بأمان، إن طهي اللحوم إلى درجة الحرارة المثلى والتحقق من ذلك باستخدام مقياس حرارة اللحوم أمر ضروري للقضاء على العديد من الأمراض التي تنقلها الأغذية، كما أن الحفاظ على نظافة منطقة التحضير وغسل الأطباق والأواني بانتظام يمكن أن يساعد في تقليل خطر الإصابة بالعدوى، بصرف النظر عن الطريقة عند تحضير طعامك ، يمكنك أيضًا تناول البروبيوتيك أو تناول الأطعمة الغنية بالبروبيوتيك ، مثل الزبادي ، للحفاظ على أعداد البكتيريا الجيدة أعلى في أمعائك.

Google Buzz
الكلمات الدلالية:
التسمم

حول admin

أضف تعليق !

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: