أخر المستجدات :

دياب: الإقفال فرصة حتى نرفع من جهوزية البلد الصحية

دياب: الإقفال فرصة حتى نرفع من جهوزية البلد الصحية
0 التعليقات, 14/11/2020, بواسطة : , في اخبار سياسية

وجه رئيس حكومة تصريف الاعمال في لبنان حسان دياب مساء الجمعة كلمة الى اللبنانيين لمناسبة بدء تنفيذ قرار الاقفال العام السبت للحد من تفشي فيروس كورونا.

وقال دياب “غدا يبدأ الإقفال في البلد حتى نتفادى الإنهيار الصحي في مجتمعنا ونحمي أنفسنا وأهلنا”، وتابع “الإقفال في ذاته ليس حلا، الإقفال هو فرصة حتى نرفع من جهوزية البلد الصحية بعد ما ارتفع عدد الإصابات بشكل كبير خلال الأسابيع الماضية”.

واضاف دياب “كل منا بات يشعر أن هذا الوباء صار قريبا منه؟ الأغلبية انتصروا عليه، لكنهم مروا بمعاناة صعبة”، وتابع “ليس هناك من يتخيل النتيجة وردة الفعل إذا كان المصاب الأب أو الأم أو أي فرد من العائلة.انه احساس فقدان شخص قريب منا من دون ان نكون قادرين حتى على وداعه ليترك فينا جرحا عميقا وحزنا كبيرا”.

وقال دياب “كثيرون انتقدوا قرار الإقفال. وأنا اتفهم رأيهم ومعاناتهم الإقتصادية”، وتابع “اسمع ردود الفعل من مصادر عدة، ووضع لبنان مثل كل دول العالم، المفاضلة فيه بين الاقتصاد وصحتنا وحياتنا”، واضاف “أنا شخصيا اختار الحياة والصحة أولوية على الاقتصاد، وأكيد هذا خياركم، اذ لا معنى للاقتصاد من دون حياتنا”.

واوضح دياب “نحن نقوم بكل جهد حتى نحصل على اللقاحات التي بتحمينا من هذا الوباء بأسرع وقت ممكن”، وتابع “صحيح أن الوباء لا يزال فتاكا وأقوى من قدرة الدول على مواجهته، لكن الحماية منه ليست صعبة أبدا، وليس المطلوب أكتر من الحماية الذاتية: وضع الكمامة وغسل إيدينا دائما، وتعقيم كل ما نستخدمه، وهذا ما يمكن القيام به لتجنيب انفسنا واهلنا المعاناة”.

وشدد دياب على ان “هذا الوباء ليس أقوى من الذي مررنا به، وكل الإجراءات التي تتخذها الدولة لن تنفع اذا لم يلتزم اللبنانيون بوضع الكمامة والتعقيم والتباعد الإجتماعي”، وتابع “هذا ليس صعبا بالتأكيد فأنا واثق إذا التزمنا سنعود وننتصر ونكون من أوائل الدول التي تتغلب على وباء كورونا، كما في الموجة الأولى”، وناشد “كل لبنانية ولبناني وكل مقيم ان تنتبهوا على انفسكم كي تحموا أهلكم، وحتى نعود لحياتنا الطبيعية”.

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام

Google Buzz

حول admin

أضف تعليق !

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: