أخر المستجدات :

دي ميستورا: الهجوم الكيميائي في إدلب نفِّذ من الجو

دي ميستورا: الهجوم الكيميائي في إدلب نفِّذ من الجو
0 التعليقات, 05/04/2017, بواسطة : , في اخبار سياسية

المبعوث الأممي ستافان دي ميستورا يقول إن الهجوم الكيميائي في إدلب نفّذ من الجو وسيتم عقد اجتماع لمجلس الأمن للمطالبة بالمحاسبة، ووزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني تعتبر أن المسؤولية الرئيسية “تقع على عاتق النظام السوري أولاً لأن مسؤوليته الرئيسية هي حماية شعبه وليس مهاجمته”.
اعتبرت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني أن “نظام الرئيس السوري بشار الأسد يتحمّل “المسؤولية الرئيسية في الهجوم في خان شيخون في إدلب السورية.
وقالت موغيريني في مؤتمر صحافي مشترك مع المبعوث الأممي إلى سوريا ستافان دي ميستورا في بروكسيل على هامش مؤتمر الاتحاد الأوروبي-الأمم المتحدة الهادف لبحث مستقبل سوريا، “اليوم الأنباء رهيبة”، مضيفة “بالطبع المسؤولية الرئيسية تقع على عاتق النظام السوري أولاً لأن مسؤوليته الرئيسية هي حماية شعبه وليس مهاجمته”.

وأضافت موغيريني “لكن هذا يشكّل تذكيراً دراماتيكياً بأن الوضع على الأرض لا يزال مأساوياً في مناطق عدة من سوريا”.

وتابعت موغريني “الأولوية الأولى تكمن، كما في أي نزاع، في وقف المعارك” مشددة على ضرورة أن “يحاسب” أطراف النزاع، في وقتٍ تندد الأمم المتحدة منذ فترة طويلة بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في سوريا.

وقالت موغيريني ردّاً على سؤال عن رؤيتها للمستقبل في سوريا بعد التوصل الى اتفاق سلام برعاية الأمم المتحدة “إننا نقول بواقعية، لأن الأوروبيين شهدوا عدداً كبيراً من النزاعات، أنه بعد نزاع طويل ومأسوي، لا بد من المحاسبة ومن شكل قضائي تقليدي”،مؤكدة أن الاتحاد الأوروبي جاهز ليلعب دوره في سوريا”ونحن على استعداد لمساعدة السوريين لبناء مستقبلهم”.

بدوره، وصف المبعوث الدولي إلى سوريا ستافان دي ميستورا الهجوم الذي يشتبه بأنه كيميائي في ريف إدلب بـ “المروع”، مؤكداً أن مجلس الأمن الدولي سيجتمع لتحديد المسؤوليات حول “الهجوم الذي نفّذ من الجوّ”. بحسب تعبيره. .وقال دي ميستورا إن على المجتمع الدولي أن يوحد الجهود مع الأمم المتحدة لأجل حل الأزمة السورية،  داعياً لإشراك منظمة حظر الأسلحة الكيميائية للتحقيق بالهجوم الكيميائي في إدلب.

وحول محادثات جنيف قال”لم يحدث اختراق، ولكن أحرزنا تقدماً في بعض السلاّت ولن نخبر عنها حفاظاً على السرّية”. 

المصدر: “وكالات”

Google Buzz

حول admin

أضف تعليق !

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *