وهذه البوتات تعرف أيضا بـ”روبوتات الدردشة” (chat bots) وهي عبارة عن مساعدات رقمية تفاعلية ذاتذكاء اصطناعي، مثل منصات سيري وكورتانا ومساعدغوغل، لكنها تتفاعل نصيا لا صوتيا، ويتم تطويرها عبر مجموعة من الشيفرات البرمجية.

ودعت فيسبوك فرق المطورين -حتى ثلاثة أشخاص في كل فريق- إلى بناء “بوتات” في ثلاث فئات رئيسية هي: الألعاب والترفيه، والأدوات التي تساعد على الإنتاجية، والخدمات المجتمعية. وقسمت الشركة المسابقة إلى منطقتين هما: الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والصحراء الأفريقية.

وسيحصل ثلاثون فريقا (عشرة من كل فئة) من المشاركين في النهائيات من المنطقتين على نظارة الواقع الافتراضي “غير في آر” وهاتف ذكي وساعة في برنامج الإرشاد من فيسبوك، بالإضافة إلى أدوات وخدمات من “أف بي ستارت”، المنصة التي أطلقتها فيسبوك لمساعدة أصحاب التطبيقات الناشئة على بناء وتنمية “البوتات” الخاصة بهم.

وستحصل الفرق الوصيفة (ثلاثة فرق من كل منطقة، فريق في كل فئة) على عشرة آلاف دولار وثلاثة أشهر من برنامج الإرشاد في فيسبوك بمعدل ساعة شهريا.

أما الفرق الفائزة (ثلاثة فرق من كل منطقة، فريق في كل فئة) فستحصل على عشرين ألف دولار وثلاثة أشهر من برنامج الإرشاد في فيسبوك بمعدل ساعة شهريا.

ويمكن التسجيل في المسابقة على الرابط التالي https://fb.me/messengerchallenge اعتبارا من اليوم 15 فبراير/شباط وحتى 28 أبريل/نيسان المقبل.

المصدر : “الجزيرة”