أخر المستجدات :

حذار جلوس الطفل في وضعية W

حذار جلوس الطفل في وضعية W
0 التعليقات, 11/06/2016, بواسطة : , في أخبار صحية

في البداية تتسأل ما هي وضعية W  التي يتأخذها معظم الأطفال منذ الصغر عند الجلوس ؟ وهي جلوس الطفل علي المؤخرة مع ثني الركبتين والقدمين علي الجانب وغالباً ما يتأخذ الطفل شكل حرف W  أثناء الجلوس وغالباً ما تكون هذه الوضعية شائعة جداً حتي عند البالغين، وقد لا يدركوا تداعيات هذه الوضعية الخطيرة وأثارها السلبية علي نمو الطفل .

 ما هي الأثار السلبية لوضعية  W  ؟

الحقيقة أن هذه المشكلة تسبب مشاكل في العظام وتأخير سيطرة الطفل علي الجلوس والاستقرار وبجانبه  تأخير تنمية المهارات الحركية، لذا يوصي بشدة تجنب هذه الوضعية .

الإستخدام  المفرط لوضعية W  خلال سنوات نمو الطفل يؤثر علي الفخذ وأوتار الركبة والعديد من مشاكل الأعصاب الأخري التي ينتج عنها أمراض العظام في المستقبل . يمكن أن تؤدي وضعية حرف W  إلى اضطراب وتفكك الفخذ خصوصا” عند الأطفال الذين يعانون من مشاكل  عظام مسبقا” ويمكن لهذه المشاكل الصحية أن تزداد سوءا” . حيث العضلات في تضيق  وهذا يمكن أن يؤدي إلي تقصير العضلات في بعض الأحيان ينتج عنه ليونة في العظام وصعوبة تطوير  المهارات الحركية .

كما تؤدي وضعية   حرف W  إلي صعوبة تحقيق استقرار وثبات الطفل عند الجلوس بمفرده وضعف عضلات الجذع عند الأطفال بسبب الإستمرار في الضغط عليها .

كيفية منع الطفل من إتخاذ هذه الوضعية ؟

من الأفضل منع الطفل من تطوير هذه العادة لديه، لأن الطفل عندما يتاخذها قد تصبح وضعية الجلوس المفضلة لديه. لذلك، عندما ترى الطفل يتخذ هذه الوضعية، قم بتشجيعه لاتخاذ وضعية أخرى .

كيف تؤثر وضعية W  علي نمو الطفل ؟

 الجلوس علي وضعية W  تقيد حركة الوركين :

تفرض وضعية W   ضغط غير طبيعي على الوركين والركبتين لأنه عندما يجلس الطفل هذه الوضعية لفترة طويلة علي الوركين والركبتين يفرض وضعية غير طبيعية على المفاصل .. ومع مرور الوقت يؤدي إلى دوران للجذع بمقدار 80 -90 درجة وهو معدل أكثر بكثير من المعدل الطبيعي 45 درجة .

تسبب وضعية  W  إلتواء في عظام الساق :

تؤثر وضعية W  بنسبة 90 % على عظام الساق لأن القدمين يجب أن تكون متوازية . ومع الاستمرار على هذه الوضعية يؤدي إلي التواء عظام الساقين مع ألم في الساق وخاصة آلام الركبة وغالبا ما تبدأ في الظهور ليلا وتصبح أسوا مع مرور الوقت .

نتائج على المدي الطويل :

عند الالتواء الخارجي للقدم يؤدي إلي الإفراط في  الضغط علي الركبتين ومشاكل في الركبة  . وعند حودث إلتواء للساق  يؤثر علي مشي الطفل . وعند مرحلة البلوغ يؤدي إلى متلازمة إلتهاب مفاصل الركبتين .

كيف تؤثر وضعية W  علي قدرات حركة الطفل ؟

من المهم أن تفهم أن وضعية W  لجلوس الأطفال تؤثر على قدرة ومرونة عضلات الفخذ وهذا بدوره يؤثر على قدرته على الحركة .

شد في عضلات الفخذ :

الأطفال الذين يجلسوا هذه الوضعية يؤدي إلى ضيق وشد في عضلات الفخذ وهذا بدوره يؤثر علي صعوبة تحقيق توازن  علي ساق واحدة .وعندما يمتلك الطفل عضلات فخذ  قوية ومتوزانه يصبح لديه  القدرة علي الوقوف علي ساق واحدة والحفاظ علي الجذع مستقيم ويستخدم الطفل حركات جانبية صغيرة من القدم للمساعدة في الحفاظ علي التوازن .

ضعف مهارات التوازن :

الأطفال الذين لديهم ضيق في عضلات الفخذ يعني ناتجة عن الجلوس المستمر في وضعية W  يؤدي إلي صعوبة تحقيق التوازن والوقوف علي ساق واحدة ومشاكل في  حركة القدم .

كيف تؤثر وضعية W  علي المشي ؟

يؤدي الجلوس علي وضعية W  إلي حدوث ضيق في مفصل الورك وعضلات الفخذ وحركة إلتواء في عضلات داخل الفخذ وتصبح ضعيفة . وعندما يحدث إلتواء  عظام الساق إلي أسفل وعند بدء الطفل في المشي يؤدي إلي ألام الركبة ليلاً عند المشي طوال اليوم.

وفي الصباح يجعل عملية المشي صعبة وتشعر بالإنزعاج بدلاً ما يمشي الطفل إلي الأمام يؤدي إلي تطوير ألام الركبة وألم في القدم  كما يزيد من إلتواء عظام الساق وحدوث تقوس يصبح ظاهر عند الأطفال .

كيف تؤثر وضعية W   علي جلوس الطفل علي الكرسي ؟

عندما  تعاني من ضيق الوركين يؤثر أيضاً علي  قدرة الطفل علي الجلوس منتصباً  علي الكرسي بكل راحة وسهولة . الأطفال الذين يجلسوا في وضعية W   كثيراً  في وضعية منخفضة علي الكرسي. و الساقين غالباً  ما تكون  عضلات الساق ضيقة .

الخلاصة :

يمكن  تلخيص الأثار السلبية لإتخاذ وضعية W  للأطفال في مجموعة .

كيفية تقليل وضعية W  ؟

هناك نوعان من الأشياء الهامة التي يجب القيام بها للحد من  وضعية W  لجلوس الطفل :

أولاً : أنت بحاجة إلى جعل الطفل يتعود على الجلوس مع ثني الساقين إلى الأمام من الجسم وهذا يتطلب  المزيد من الممارسة والمرونة للتحكم بشكل جيد .

اختيار الوضعية الصحيحة التي تحقق للطفل نمو سليم للعظام  ويحتاج الأمر منك المزيد من الممارسة للتعود على الوضع الجديد يمكنك استخدام التشجيع للحصول على اللعبة المفضلة لديه عند الإلتزام بهذه الوضعية مع الكثير من الممارسات علي مدى عدة أسابيع لاتخاذ الوضعية الجديدة سوف يصبح الأمر مريح لك ولطفلك .

كيفية تغير هذه العادة عند الأطفال البالغين ؟

الأطفال الذين يجلسوا في وضعية W   لديهم ضيق في عضلات الوركين والركبتين تجعله يشعر بعدم الراحة. وبالتالي فإن الطريقة الوحيدة لتغير وضعية الطفل هو زيادة مرونة عضلات الوركين  والركبتين بحيث يجلس مع أقدام مفرودة أمامه بصورة مستقيمة. كما أن الطفل أيضاً  يجب أن يتعلم كيفية تحريك الجذع بمرونة .

يمكنك اتباع برنامج تدريب اللياقة البدنية مع البالغين لتحسين قوة ومرونة عضلات الركبة لأنه يحقق فوائد مختلفة ومنها:

التأكد من مرونة عضلات أسفل الظهر ، الجلوس بطريقة مريحة ، ولتجنب حدوث متلازمة التهاب المفاصل من خلال وضع برنامج لياقة بدنية قوي بالاعتماد علي المشي والجري .

Google Buzz

حول admin

أضف تعليق !

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *